موسوعة الفتاوى :

عم الأم وخالها محرم للمرأة في الحج

الشيخ:

[مجموع فتاوى ابن باز (16/381)]

السؤال:

عم الوالدة وخالها هل هما من محارمي؟

الجواب:

نعم عمها وخالها من المحارم، قاعدة في المحرم كل من تحرم عليه بالنسب كخالها أو عمها أو أبيها، أو سبب كرضاع أو مصاهرة كأب الزوج وابن الزوج هؤلاء هم المحارم.فالخال من المحارم والعم من المحارم، وإن كان خال أبيها، وإن كان خال أمها، وإن كان عم أبيها وعم أمها، فإن عم أبيها عم لها وعم أمها عم لها، وهكذا خال أبيها وخال أمها أخوال لها فهم محارم وإن علوا، كأخي جدها وأخي جدتها هم أخوال لها.

[مجموع فتاوى ابن باز (16/381)].