موسوعة الفتاوى :

الإحرام من الميقات

الشيخ:

الشيخ محمد العثيمين

السؤال:

رجل ترك الإحرام من الميقات للعمرة فما حكم ذلك؟

الجواب:

أولا يجب أن نعلم أنه لا يحل لإنسان أن يتجاوز الميقات وهو يريد الحج أو العمرة إلا أن يحرم منه، لأن النبي صلى الله عليه وسلم وقت المواقيت، وأمر بالإحرام منها لمن أتاها وهو يريد الحج أو العمرة.ثانيا إذا فعل الإنسان هذا أي تجاوز الميقات بلا إحرام وهو يريد الحج أو العمرة فإنه آثم عاص لله ورسوله، وعليه عند أهل العلم فدية يذبحها في مكة ويوزعها على الفقراء، ولا يأكل منها شيئاً، جبراً لما ترك من واجب الإحرام حيث ترك واجباً في الإحرام، وهو ألن يكون الإحرام من الميقات. [مجموع فتاوى ورسائل العثيمين(21/369)، رقم السؤال (435)].

 [مجموع فتاوى ورسائل العثيمين(21/369)، رقم السؤال (435)]..