موسوعة الفتاوى :

حج من لا يجد نفقات حجه إلا بالاستقطاع من راتبه

الشيخ:

اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء

السؤال:

أنا مواطن مصري ورب أسرة من طفلين وزوجة، وراتبي في مصر لا يكاد يكفي ضرورات الحياة، وليس لي أي دخل آخر، وعملت بإحدى دول الخليج 4 سنوات، وتوفر لي مبلغ من المال، ووضعته في بنك إسلامي ليدر علي دخلا يساعد في مواجهة أعباء الحياة المختلفة، بحيث إن الراتب وهذا الدخل يكفيني بصورة معتدلة أنا وأسرتي، فهل أنا مكلف باقتطاع من هذا المبلغ نفقات الحج، وهل أنا مكلف بالحج في ضوء هذه الظروف؟ علما بأنني إذا اقتطعت مبلغ نفقات الحج من حسابي في البنك سوف يؤثر هذا على دخلي الشهري، ويرهقني ماديا. فبماذا تشيرون علي يا فضيلة الشيخ؟ جزاكم الله عنا كل خير.

الجواب:

إذا كانت حالتك كما ذكرت فلست مكلفا بالحج؛ لعدم الاستطاعة الشرعية، قال الله تعالى وَلِلَّهِ عَلَى النَّاسِ حِجُّ الْبَيْتِ مَنِ اسْتَطَاعَ إِلَيْهِ سَبِيلًا [ آل عمران 97] وقال فَاتَّقُوا اللَّهَ مَا اسْتَطَعْتُمْ [ التغابن 16] وقال وَمَا جَعَلَ عَلَيْكُمْ فِي الدِّينِ مِنْ حَرَجٍ [الحج 78]وبالله التوفيق وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.

[فتاوى اللجنة الدائمة (11/35 -36) رقم الفتوى (10701)].