موسوعة الفتاوى :

زيارة مقابر المدينة كالبقيع

الشيخ:

الشيخ محمد العثيمين

السؤال:

ما حكم زيارة بعض المقابر بالمدينة كالبقيع والشهداء؟

الجواب:

زيارة القبور سنة في كل مكان ولاسيما زيارة البقيع الذي دفن فيه كثير من الصحابة- رضي الله عنهم-، ومنهم أمير المؤمنين عثمان بن عفان- رضي الله عنه- وقبرههناك معروف.وكذلك يسن أن يخرج إلى أحد ليزور قبور الشهداء هنالك، ومنهم حمزة بن عبد المطلب- رضي الله عنه- عم رسول الله - صلى الله عليه وسلم -.وكذلك ينبغي أن يزور مسجد قباء، يخرج متطهراً ويصلي فيه ركعتين؛ لأن في ذلك فضلاً عظيماً.وليس هناك شيء يزار في المدينة سوى هذه زيارة المسجد النبوي، وزيارة قبر الرسول - صلى الله عليه وسلم - وقبر صاحبيه- رضي الله عنهما- وزيارة البقيع، وزيارة شهداء أحد، وزيارة مسجد قباء، وما عدا ذلك من المزارات فإنه لا أصل له.

[مجموع فتاوى ورسائل العثيمين (23/410-411)].