موسوعة الفتاوى :

أداء العمرة والخروج إلى الحل للإحرام عن الغير

الشيخ:

اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء

السؤال:

أتيت قاصدا العمرة واعتمرت، هل يجوز لي أن أتعدى المواقيت وأعتمر مرة أخرى إذا أردت؟ أو أتيت ولي لزوم في الطائف، وأردت أن أعتمر، وأنهيت عمرتي، وأردت أن أعتمر ثانية لي أو لأحد أقاربي، هل يجوز ذلك أم لا؟

الجواب:

نعم يجوز لك أن تأتي بعمرة ثانية من ميقاتك، أو من أي مكان من الحل، سواء كانت العمرة الثانية لك، أم لأحد أقاربك، أم غير قريب لك؛ إذا كان من تعتمر عنه ميتا، أو عاجزا عن ذلك؛ لكبر سنه أو مرض لا يرجى برؤه.وبالله التوفيق وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.
فتاوى اللجنة الدائمة: (11/333-334) السؤال الثاني عشر من الفتوى رقم: (6744).