موسوعة الفتاوى :

من كان عازماً على العمرة فلا يجوز له أن يتجاوز الميقات بلا إحرام

الشيخ:

[مجموع فتاوى ورسائل العثيمين(21/297)، ورقم (352)].

السؤال:

من أراد زيارة مدينة جدة مع أسرته، ثم يأخذ بعد يوم أو يومين عمرة، فهل يحرم من الميقات الذي مر به أو يحرم من جدة؟ وما الأولى له أن يذهب بقصد زيارة أهله في جدة وينوي العمرة بعد ذلك، أو ينوي العمرة من خروجه من بلده؟

الجواب:

إذا كان عازماً على العمرة فإنه لا يجوز أن يتجاوز الميقات إلا بإحرام، وأرغب أن ينوي العمرة من حين أن يركب من بيته لينال أجر السعي للعمرة ولا ينو جدة، إنما ينوي أن سفره للعمرة، وإذا وصل إلى الميقات أحرم منه وقضى عمرته، ثم انصرف إلى شغله في جدة لينال أجر العمرة وأجر السعي إليها من بلده.

[مجموع فتاوى ورسائل العثيمين(21/297)، ورقم (352)]..