موسوعة الفتاوى :

دخول الحائض المسجد الحرام، ومن أحست بنزول الدم أثناء الطواف

الشيخ:

الشيخ محمد العثيمين

السؤال:

هل يجوز للحائض دخول المسجد الحرام أم لا؟ وإذا أحست المرأة بنزول دم الحيض في أثناء الطواف فماذا تصنع؟.

الجواب:

لا يجوز لها أن تدخل المسجد الحرام إلا مارة به فقط، وأما المكث للطواف، أو لسماع الذكر، أو التسبيح، أو التهليل فإنه لا يجوز.وإذا أحست بنزول دم الحيض في أثناء الطواف فتستمر في طوافها ما دامت لم تتيقن أنه خرج الحيض، فإن تيقنت أن الحيض قد خرج منها فيجب عليها أن تنصرف، وتنتظر حتى تطهر، فإذا طهرت ابتدأت الطواف من جديد.
مجموع فتاوى ورسائل ابن عثيمين: (22/382) .