موسوعة الفتاوى :

قصر من بعض شعره جهلاً

الشيخ:

الشيخ محمد صالح العثيمين

السؤال:

سئل فضيلة الشيخ- رحمه الله تعالى- حاج قصر من بعض شعره جهلاً منه وتحلل فما يلزمه؟

الجواب:

هذا الحاج الذي قصر من بعض شعره جاهلاً بذلك ثم تحلل لا شيء عليه في هذا التحلل؛ لأنه جاهل، ولكن يبقى عليه إتمام التقصير لشعر رأسه.وإني بهذه المناسبة أنصح إخواني إذا أرادوا شيئاً من العبادات أن لا يدخلوا فيها حتى يعرفوا حدود الله- عز وجل- فيها؛ لئلا يتلبسوا بأمر يخل بهذه العبادة، لقوله تعالى لنبيه - صلى الله عليه وسلم - (قُلْ هَذِهِ سَبِيلِي أَدْعُو إِلَى اللَّهِ عَلَى بَصِيرَةٍ أَنَا وَمَنِ اتَّبَعَنِي وَسُبْحَانَ اللَّهِ وَمَا أَنَا مِنَ الْمُشْرِكِينَ) [سورة النحل108]. وقوله تعالى (قُلْ هَلْ يَسْتَوِي الَّذِينَ يَعْلَمُونَ وَالَّذِينَ لَا يَعْلَمُونَ) [سورة الزمر9]، فكون الإنسان يعبد الله -عز وجل- على بصيرة، عالماً بحدوده في هذه العبادة خير بكثير من كونه يعبد الله سبحانه وتعالى على جهل، بل مجرد تقليد لقوم يعلمون أو لا يعلمون.
[مجموع فتاوى ورسائل العثيمين (22/119-120)].