موسوعة الفتاوى :

شرب الزعفران يوجب الفدية

الشيخ:

الشيخ عبدالعزيز بن باز

السؤال:

امرأة محرمة بالعمرة شربت قهوة فيها زعفران قبل أن تكمل العمرة. هل الزعفران من أنواع الطيب، وهل يخل بالعمرة أم لا؟.

الجواب:

المحرم الذي يشرب القهوة وفيها زعفران يكون قد أساء؛ لأن الزعفران طيب فلا ينبغي استعماله في القهوة في حق المحرم، كما لا ينبغي استعماله في ملابسه، ولا في بدنه وهو محرم، فإذا فعل ذلك الرجل المحرم أو المرأة المحرمة جهلاً أو نسياناً فلا شيء عليهما، أما إن تعمد ذلك وهو يعلم أنه محرم ولا يجوز فإنه يتصدق بإطعام ستة مساكين لكل مسكين نصف صاع من التمر أو الحنطة، أو يصوم ثلاثة أيام، أو يذبح شاة، كما لو لبس المخيط عمداً، أو تطيب في بدنه، أو ثيابه، أو رأسه عمداً وهو يعلم أنه محرم فإن عليه هذه الفدية -كفارة-، وهكذا لو قلم أظفاره أو قص من شعره عمداً وهو يعلم أنه محرم، أما الناسي أو الجاهل فلا شيء عليه.
[مجموع فتاوى العلامة ابن باز (17/128)].