موسوعة الفتاوى :

لا يجزئ من الضأن في الأضحية إلا ما كان سنه ستة أشهر

الشيخ:

اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء

السؤال:

أخبرنا عن الأضحية، هل تجزئ الشاة على ستة أشهر، حيث إنهم يقولون لا تجزئ الشاة أو الخروف إلا عن سنة كاملة؟

الجواب:

لا يجزئ من الضأن في الأضحية إلا ما كان سنه ستة أشهر ودخل في السابع فأكثر، سواء كان ذكرا أم أنثى، ويسمى جذعا؛ لما رواه أبو داود والنسائي من حديث مجاشع قال سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول (إن الجذع يوفي ما يوفي منه الثني) ولا يجزئ من المعز والبقر والإبل إلا ما كان مسنة، سواء كان ذكرا أم أنثى، وهي من المعز ما بلغت سنة، ودخلت في الثانية، ومن البقر ما أتمت سنتين ودخلت في الثالثة، ومن الإبل ما أتمت خمس سنين ودخلت في السادسة؛ لقول النبي صلى الله عليه وسلم (لا تذبحوا إلا المسنة، إلا إن تعسر عليكم فاذبحوا الجذع من الضأن) [رواه مسلم].وبالله التوفيق وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.
[اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء (11/414)، رقم (2613)]. .