موسوعة الفتاوى :

التعجل من النصف الثاني من ليلة النحر والرمي والتوجه إلى مكة

الشيخ:

الشيخ عبد العزيز بن باز

السؤال:

بمشيئة الله تعالى أريد أن أحج لهذا العام، وأريد أن أستفسر عن بعض أمور الحج التي أجهلها، وأرجو من الله ثم من سماحتكم أن تنيروا لنا الطريق ولكم في ذلك الأجر والثواب إن شاء الله، وهذه الأمور هي توجد معي عائلة ومنهم من هو كبير في السن، فهل يجوز لنا أن نمشي من مزدلفة إلى منى بعد الساعة الثانية بعد منتصف، الليل، ونرمي جمرة العقبة ثم ننزل إلى مكة؟ وهل يجوز لنا الوصول للحرم قبل صلاة الفجر بالحرم؟.

الجواب:

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته وبعدإذا كان الواقع هو ما ذكرتم في السؤال الأول فلا مانع من التعجل في النصف الثاني من ليلة النحر، ولا مانع من رميكم جمرة العقبة ثم التوجه إلى مكة. مجموع فتاوى ابن باز (17/286)
 مجموع فتاوى ابن باز: (17/286).