موسوعة الفتاوى :

من خرج من مزدلفة بعد منتصف الليل ولم يتوجه إلى رمي الجمرة إلا في الضحى

الشيخ:

الشيخ محمد العثيمين

السؤال:

حاج خرج من مزدلفة بعد منتصف الليل ومعه أهله ولكن لم يتجه ليرمي جمرة العقبة، واتجه إلى الخيمة ولم يرم جمرة العقبة إلا بعد الضحى هل يلزم من خرج من مزدلفة أن يتجه إلى جمرة العقبة؟

الجواب:

أولاً السنة أن يبقى في مزدلفة حتى يصلي الفجر ويسفر جداً، كما فعل النبي صلى الله عليه وسلم، لكن من خاف من زحام الناس في رمي العقبة، فليخرج في آخر الليل وليرم الجمرة، وكونه يخرج من آخر الليل ولا يرمي الجمرة، لا شك أنه مخالف للسنة من وجهينالوجه الأول خروجه قبل أن يصلي الفجر.والوجه الثاني أنه أخر الرمي إلى أن ارتفعت الشمس، والإنسان الذي يتقدم من أجل الرمي مأمور أن يتقدم في الرمي. ولا يلزمه شيء. مجموع فتاوى ورسائل ابن عثيمين (23/74).
 مجموع فتاوى ورسائل ابن عثيمين: (23/74)..